الأخبار

تعرف علي خطط «الحكومة الإسرائيلية» الحالية بقيادة ”نفتالى بينيت ”

نفتالي بينيت
نفتالي بينيت

نشر المدون المصري محمد زيدان تدوينة عن خطط الحكومة الإسرائيلية الحالية تجاه القضية الفلسطينية.

 

 

 

 

تعانى «الحكومة الإسرائيلية» الحالية برئاسة اليمينى المتطرف [ نفتالى بينيت ] ، المنتسب لـ[ الصهيونية الدينية ] من هشاشة حادة تمنعها من فتح ملفات شائكة مثل عملية السلام أو فكرة إقامة «دولة فلسطينية» مستقلة ، والتي ظهرت فى تصريحات «وزير الداخلية الإسرائيلية» عندما قال [ نرفض إقامة دولة فلسطينية ] .

 

 

 

 

 

●● وعلى الضفة الأخرى من «المحيط الأطلسى» تستمر «الولايات المتحدة» فى التعبير عن قلقها من إمكانية إندلاع العنف بين ( الإسرائيليين - الفلسطينيين) ، وتقدم موقفها في هذا الشأن بدعم حل الدولتين ..

 

 

 

 

لكن لا يرغب «الإسرائيليون» فى حل حكومتهم ومجلسهم التشريعى ، والدخول فى دوامة سياسية إنتخابية جديدة ، تقضى بإحتمال عودة «بنيامين نتانياهو» ، لذا تحاول «إسرائيل» ترويج رواية خاصة لها لشكل :

 

 

 

 

- [ الكيان الفلسطينى المستقبلى ، من أجل تصفية إيجابية تامة مع الإدارة الأمريكية الديمقراطية ] .

 

 

 

 

تميل «الحكومة الإسرائيلية» الحالية لحل إقامة [ حكم ذاتى موسع للسلطة الفلسطينية على أراضى الضفة الغربية وقطاع غزة ] ، حتى وإن ضعفت مؤشرات حاكمة حيال موقف «إسرائيل» من حضور «السلطة الفلسطينية» داخل «قطاع غزة» ، ولكن يقضى ذلك :

 

 

 

 

- أهمية تولى السلطة لملف [ إعادة إعمار غزة بتنسيق مع مصر وإسرائيل والأطراف ذات الصلة ] .

 

 

 

 

 

الإستعداد لسيناريو ما بعد «محمود عباس» وهو إعتبار بات يسيطر على الأجهزة الأمنية والعسكرية فى «إسرائيل» ، إذ تتوقع التقديرات الإستراتيجية «الإسرائيلية» ، إنتشار العنف المسلح بين الفلسطينيين فى حال وفاة «محمود عباس» ، لذا يهم «إسرائيل» أن تسهم في دعم سلطة تتمركز فيها القوة والسيطرة على شوارع «الضفة الغربية» .

 

 

 

 

 

 

نشرة الحدث : التفاصيل الكاملة لإعلان وزارة المالية الأخير بشأن مرتبات سبتمبر للمعلمين.. براتب 13 ألف درهم.. مدارس دبي تعلن عن وظائف جديدة للمعلمين.. عصر القوة.. كيف أشرقت شمس مصر علي يد السيسي من جديد؟

بنك التعمير
نفتالي بينيت إسرائيل فلسطين السلام مصر