الأخبار

قضية الأثار الكبرى

إحالة صاحب جامعة سيناء و 22 أخرين إلى الجنايات

إحالة صاحب جامعة سيناء للجنايات
إحالة صاحب جامعة سيناء للجنايات

قررت النيابة العامة إحالة المتهمين، حسن راتب، صاحب جامعة سيناء، وعلاء حسانين وواحد وعشرين آخرين إلى محكمة الجنايات في القضية المعروفة إعلاميًا بقضية الأثار الكبرى.

 

وصرح مصدر أمني أن رجل الأعمال حسن راتب، وقع على قرار إحالته للجنايات من مقر تواجده بمستشفى قصر العيني لخضوعه لعملية جراحية.

 

وجاء قرار التحويل للجنايات عقب استكمال النيابة العامة التحقيقات وإقامة على المتهمين، بعد سماع شهادة خمسة عشر شاهدًا، والقائمون على ضبط المتهمين، معاينتها مواقع الحفر الأربعة، وفحص ومشاهدة هواتف بعض المتهمين وما تضمنته من مقاطع مرئية وصور لقطع أثرية ومواقع للحفر ومحادثات جرت بينهم بشأنها.

 

وتضمن قرار الإحالة إلى الجنايات، اتهام المتهم الأول بالقضية علاء حسانين، بتشكيل وإدارة تنظيم عصابي بغرض بيع الآثار خارج البلاد، وإتلافه آثار منقولة بفصل جزء منها عمدًا، ووجهت الاتهام إلى حسن راتب صاحب جامعة سيناء بالاشتراك معه في العصابة التي يديرها بتمويلها لتنفيذ خططها الإجرامية، وكذا اشتراكه معه في ارتكاب جريمة إجراء أعمال حفر في أربعة مواقع بقصد الحصول على الآثار بدون ترخيص والاتجار فيها.

 

بينما اتُهم المتهمين الأخرين بالانضمام إلى تنظيم عصابي وإخفاء البعض منهم آثار بقصد التهريب وإجرائهم أعمال حفر في المواقع الأربعة المذكورة بقصد الحصول على الآثار بدون ترخيص.

 

يذكر أن عقوبة تهريب الأثار في قانون حماية الأثار تنص على، معاقبة المتهم بالتنقيب، بعقوبة لا تقل عن 5 سنوات سجن ولا تزيد على 7 سنوات، وغرامة لا تقل عن 300 ألف جنيه ولا تزيد عن 500 ألف جنيه،.

بنك التعمير
حوادث الحدث حسن راتب جامعة سيناء قضية الأثار الكبرى