منوعات

كيف حاول الحمقى والمغفلين عبر القارات سرقة الملك المصري منتوحتب الثاني صاحب أعظم جداريات فرعونية

صورة ارشيفية
صورة ارشيفية

نشرت صفحة تاريخ مصر القديم، عبر صفحتها علي موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" تقريرا بعنوان كيف حاول الحمقى والمغفلين عبر القارات سرقة الملك المصري منتوحتب الثاني صاحب أعظم جداريات فرعونية

كل التماثيل والجداريات اللى فى الصور هى لشخص واحد وهو الملك البطل منتوحتب الثانى وكلهم بلون بشرة بنية ماعدا تمثال واحد.


الغرض من نشر الصور دى هى الرد على مجموعة الحمقى والمغفلين من الكسالى وحتى عبر البحار والقارات من اللى عاوزين يسرقوا ملك زى منتوحتب وغيره وحتى حضارة مصر كلها لصالح دول تانية دول مافيهاش ٣ طوبات على بعض مقارنة بحضارة مصر وآثارها.


وغرضنا التعليمي هو إظهار التنوع فى الفن وإثبات إن استخدام اللون الاسود للبشرة فى بعض الحالات غرضه عقائدى فقط بجانب الاستخدام الطبيعى، لأن منتوحتب ملوش غير تمثال واحد باللون الاسود وهو تمثال الكا الملكية (قوى الحياة) وده نفس اللى حصل مع الملك توت عنخ آمون فى تصوير الكا الملكية بتاعته.

وكان موقع الحدث قد نشر تقريرا منذ أيام عن حلم هلتر وكيف خطط النازيين لقصف امريكا.


لعل الحرب العالمية الثانية وكما لقبها العسكريين هي المدرسة التي

خرجت منها كل التكتيكات العسكرية المعاصرة.

فكر الكثير من القادة النازيون بإعجاب لفكرة امتلاك أسلحة يكون لديها القدرة على الوصول للأراضي الأميركية.

حيث ذكر ألبرت شبير، وزير التسليح والإنتاج الحربي الألماني في كتابه سبدناو اليوميات السرية أن هتلر كان معجبا منذ العام 1937 بفكرة قصف مدينة نيويورك الأمريكية وتدميرها بالكامل.

تمت مناقشة اقتراح قصف المدن الأمريكية رسميا عام 1938 واستمرتالمناقشة حوله لأكثر من 4 سنوات قبل أن يطرح مرة أخري عام 1942 على مكتب المارشال هرمان غورينغ قائد سلاح الجو الألماني.

وما بين عامي 1940 و1941، ناقش هتلر مع وزرائه مقترح قصف المدن الأمريكية فعرض عليهم إمكانية إنشاء الألمان لقاعدة جوية بجزر الأزور البرتغالية من أجل تقصير المسافة نحو مدينة نيويورك الأمريكية.

وقد سمح رئيس الوزراء البرتغالي سالازار للغواصات الألمانية بالتوقف بهذه الجزر للتزود بالوقود.

وقد طرح مشروع قصف الولايات المتحدة الأميركية، المعروف بأميركا بومبر، رسميا على مكتب قائد سلاح الجو هرمان غورينغ يوم 12مايو 1942.

حلم هلتر.. كيف خطط النازيين لقصف امريكا

وقد احتاج الجيش الألماني عام 1942 لطائرة قادرة على قطع مسافة 11680 كلم وذلك لقصف نيويورك الأمريكية، حيث لم يكن الألمان يملكوت سوى طائرة مسرشميت مي 264 متاحة لإنجاز هذه المهمة بنجاح.


وفي النهاية فضّل هتلر مع تقدم الحرب وخسارة ألمانيا العديد من الأراضي والموارد، التخلي عن مشروع أميركا بومبر الذي وصف من قبل كثيرين بأنه اهدار لما تبقى من الموارد والمواد الأولية الألمانية.

الحدث نيوز
الحضارة الفرعونية مصر حضارة مصر القديمة الحدث الحدث الاقتصادي