الحدث العربي

”الفاتيكان”يلتقي نجم إباحي..و”rtعربية” تتساءل هل البابا من عبدة الشيطان؟

بابا الفاتيكان
بابا الفاتيكان

نشرت rt عربية مقالا عن بابا الفاتيكان حول لقاءاته بعدد من الشخصيات وعبر كاتب المقال عن حالة الجدل التي أثارها لقاء بابا الفاتيكان مع بيوتر فيرزيلوف ، عضو فرقة "بوسي ريوت" الإباحية الفاضحة، التي اشتهرت بحفلات جنس جماعي في أحد المتاحف بموسكو، وشجار في الكنيسة الأرثوذكسية الرئيسية في روسيا.

واوضح المقال أن "بوسي ريوت هي فرقة روك بانك نسوية روسية مقرها موسكو مكونة من ناديشدا تولوكونيكوفا وإيكاتيرينا ساموتسيفيتش وماريا أليوخينا، تقوم بإجراء عروض سياسية عن الحياة السياسية في روسيا في أماكن غريبة مثل ظهور الباصات الكهربائية أو على سقالة في مترو أنفاق موسكو".

ويتابع "في 21 فبراير 2012 قام أربع أعضاء من المجموعة بالقيام بعرض في مبنى كنيسة المسيح المنقذ في موسكو معبرين عن آرائهم المعارضة للرئيس الروسي فلاديمير بوتين وسياسات الكنيسة الروسية الأرثوذكسية، وبعد عرض فيديو لذلك العرض تم اعتقال ثلاث أعضاء من الفرقة في 3 مارس بتهمة الهمجية. بدأت المحاكمة في يوليو وجذبت الكثير من الأنظار من داخل روسيا وخارجها، وفي 17 أغسطس 2012 تم تثبيت تهمة الهمجية المدفوعة بالكراهية الدينية على الأعضاء الثلاث وتم الحكم على كل منهم بالحبس لمدة سنتين".

ويستكمل المقال" والآن يلتقي البابا فرنسيس أحد أعضاء هذه الفرقة. والسؤال لدي الآن: هل البابا من عبدة الشيطان؟ وما الذي يدافع عنه، وما هي رسالته للعالم؟ هل يؤيد النازية وتدمير المسيحية؟"

كما التقى البابا مع زوجات النازيين الأوكرانيين المحاصرين في مصنع "آزوفستال" في ماريوبول.
وكانت وزارة الدفاع أعلنت الروسية عن استسلام 265 مسلحا أوكرانيا، من بينهم 51 بجروح خطيرة، وقالت إنهم ألقوا أسلحتهم خلال الـ24 ساعة الماضية، بعدما كانوا محاصرين في مصنع آزوفستال بمدينة ماريوبول.
كما أعلنت أن ما يقرب من 1000 مقاتل أوكراني ، كانوا مختبئين في مصانع الصلب في آزوفستال في ماريوبول منذ أسابيع ، قد تركوا مواقعهم وسلموا أنفسهم للقوات الروسية والانفصاليين الموالين لروسيا.
قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي في خطابه الليلي بعد بدء إخلاء مصانع الصلب "أوكرانيا بحاجة إلى أبطال أوكرانيين أحياء" ، مضيفًا أن "العمل مستمر لإعادة فتياننا إلى الوطن".
وتابع لكن متى وإذا سيحدث ذلك غير مؤكد وتفاصيل الاتفاق الذي تم التوصل إليه بين الجانبين ، وكذلك الأمم المتحدة والصليب الأحمر ، غير معروفة.
وتقول أوكرانيا إن المفاوضات جارية لمبادلة المقاتلين بأسرى حرب روس ، لكن روسيا لم تؤكد أن المبادلة ستتم.
وقال الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إن الجنود سيعاملون "بما يتماشى مع القوانين الدولية ذات الصلة" ، لكن هناك مخاوف بشأن ما سيحدث لهم إذا ظلوا رهن الاحتجاز الروسي.
وقالت النائبة الأوكرانية ليسيا فاسيلينكو لبي بي سي إنه إذا لم تتم إعادتهم إلى أوكرانيا ، فإن "مصير هؤلاء الرجال الشجعان للغاية سيكون مجهولا على الإطلاق وسيكون في أيدي الروس ، وهو أمر بعيد عن أن يكون الوضع المثالي".

7d756ef4aa5f06047b04440dbc79c81a.jpg
eb160fde0e86415a5b9df5dc01d7ecd3.jpg
بنك التعمير
بابا الفاتيكان زوجات النازيين فرقة بوسي ريوت rtعربية